منح الطالبة إسراء فهمي الغنطاوي درجة الماجستير في اللغة الإنكليزية

نوقشت في قسم اللغة الإنكليزية في كلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة البعث رسالة الماجستير للطالبة إسراء فهمي الغنطاوي تحت عنوان " خصائص الدّلاليّة والنّحويّة لتراكيب المبني للمجهول في اللّغة الإنكليزيّة" بإشراف الدكتور أحمد محمد حسن.

تألفت لجنة الحكم والمناقشة من الدكاترة: طلال الخليل عضواً، موريس العمر عضواَ

وأكدت الطالبة أن هناك بعض الصّعوبات التي تواجه المتعلّمين لتراكيب المبني للمجهول في اللّغة الإنكليزيّة، وأهم هذه الصّعوبات هي صياغة زمن الفعل في المبني للمجهول، حيث يجد بعض متعلّمي اللّغة الإنكليزيّة صعوبة في كيفيّة وضع الفعل المبني للمجهول في صيغته أو زمنه الصّحيح، وأشارت الطالبة أن الصّعوبة الأخيرة تتجلى في عدم معرفة استخدام عبارة حرف الجر وتركيبها التي تدل على من قام بالفعل. وغالباً ما تدفع هذه الصّعوبات بعض متعلّمي اللّغة الإنكليزيّة إلى تجنب استخدام صيغة المبني للمجهول كليّاً.

وأشارت الطالبة أن الهدف من هذا البحث هو دراسة استخدام تراكيب المبني للمجهول وكيفيّة اشتقاقها في اللّغة الإنكليزيّة تبعاً لنظريّة الرّبط العامليّ ((Government-Binding التي وضعها عالم اللّغة الأمريكي نعوم تشومسكي في عام 1981 و1986 ولغويون آخرون، ويسعى البحث أيضا إلى إظهار الاختلاف في الخصائص الدّلاليّة والنّحويّة لتراكيب المبني للمجهول والمبني للمعلوم، مما يساعد متعلّمي اللّغة الإنكليزيّة في معرفة استخدام تراكيب المبني للمجهول وآليّة اشتقاقها بشكلٍ ممنهج.             

وفي نهاية المناقشة تم منح الطالبة إسراء فهمي الغنطاوي درجة الماجستير في اللغة الإنكليزية وبتقدير امتياز.

ديما ياغي

استعراض الصور بواسطة عارض الصور

الرئيسية طباعة المقال للخلف

خدمات

خدمات

ألبوم الصور دليل المواقع مكتبة الفيديو