ندوة علمية حول استخدام البرمجيات في الدراسات المائية

تضمنت الندوة العلمية التي أقامتها كلية الهندسة المدنية بالتعاون مع الشركة العامة للدراسات المائية وفرع نقابة المهندسين بحمص بعنوان: استخدام البرمجيات في الدراسات المائية عدة مواضيع أهمها: التجربة السورية في مجال حصاد الأمطار في البادية، استخدام برنامج GIS في الدراسات الهيدرولوجية، أنظمة دعم اتخاذ القرار في إدارة الموارد المائية، التنبؤ بالأمطار في محطة حمص باستخدام الذكاء الصناعي

مقارنة بين الشبكات العصبية الاصطناعية والمنطق الضبابي في تقدير التبخر نتح مرجعي.

وأشار الدكتور علي العبد الله نائب رئيس جامعة البعث للشؤون العلمية الى تميز مشاريع تطوير الموارد المائية بأنها متعددة الاهداف تتفاعل فيها العوامل الطبيعية والاجتماعية والبيئية والاقتصادية والقانونية ولنجاح هذه المشاريع لابد من ايجاد حلول توازنية بين هذه العوامل والتعامل معها على أساس كونها نظماً متكاملة.

ولفت الدكتور العبد الله أن استخدام البرمجيات في نمذجة وادارة الموارد المائية يسهم في تطوير الموارد المحدودة على أصعدة متعددة انطلاقاً من تقييم وحصر امكاناتها من خلال قواعد المعطيات ومرورا بموازنة الحلول الهندسية البديلة وتقييمها من الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والبيئية وصولا الى المساعدة في دعم القرار الهندسي.

حضر افتتاح الندوة وسام العبد الله عضو قيادة فرع الجامعة للحزب والمهندس تمام رغد مدير الشركة العامة للدراسات المائية وعمداء الكليات وحشد من الأساتذة والباحثين و الطلبة والمهتمين.

ديما ياغي
ت.نقولا خوري

الرئيسية طباعة المقال للخلف

روابط هامة

خدمات

ألبوم الصور دليل المواقع المزيد
< >